الاتحاد الإفريقي لكرة القدم هو الهيئة التي تنظم لعبة كرة القدم، حيث تأسس عام 1957. ويتآلف الأعضاء المؤسسين من مصر، والسودان، وأثيوبيا، وجنوب أفريقيا. ويقع مقر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم المكون من 54 عضو في جمهورية 

مصر العربية.  


وكانت القوة الموجهة التي أدت إلى تأسيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم هو اقتراح انبثق خارج حدود قارة أفريقيا في مدينة لشبونة بالبرتغال في يونيو عام 1956.


كانت العاصمة البرتغالية تستضيف مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، وحضر هذا المؤتمر أربع دول أفريقية  هي (مصر، والسودان، وإثيوبيا، وجنوب أفريقيا)، حيث عرضت هذه الدول فكرة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في هذا التجمع، وذلك أثناء مناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك.


وعقب انتهاء المؤتمر، عقدت الدول الأفريقية الأربعة العزم على الاجتماع مرة أخرى في الخرطوم في فبراير 1957 لصياغة مشروع النظام الأساسي للاتحاد ومناقشة انطلاق أول بطولة لكأس الأمم الإفريقية.


وفي غضون ذلك، صوت بالفعل مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) المنعقد في مدينة برن بسويسرا للاعتراف بأفريقيا كاتحاد، مما أعطى قارة أفريقيا الحق في تعيين أول ممثل لها في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) ، وكان هذا العضو هو المهندس عبد العزيز عبد الله سالم من جمهورية مصر العربية.


تم التوقيع على القانون الدستوري للاتحاد الإفريقي لكرة القدم في مدينة الخرطوم في 8 يونيو 1957، وعيّن عبد الله سالم كأول رئيس للاتحاد.


 في 10 فبراير شهدت العاصمة السودانية، بعد انعقاد الجمعية التأسيسية للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، إقامة أول بطولة لكأس الأمم الإفريقية التي فازت فيها مصر. وقد برهنت هذه البطولة على بداية انطلاق مغامرة مبهجة لا تزال مستمرة حتى اليوم، وذلك لأنها تحتوي على عدد لا يحصى من اللحظات الرائعة التي لا تنسى ، مما يساعد في تحديد الخصائص والسمات المرتبطة بكرة القدم الإفريقية.